::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> فتاوى واستشارات

 

 

305
:

رقـم الفتوى

السفر دون محرم :

عنوان الفتوى

2009-06-27 :

تاريخ الفتوى

السلام عليكم أنا مطلقة وعمري 30 عاما.. جامعية وأعمل مدرّسة للأطفال .. محجبة .. وأعيش في عائلة مكونة من النساء كبيرات وصغيرات ..لأن جميع رجالنا مسافرون .. ومنهم اخوتي الصبيان ووالدي واعمامي وحتى أن اخوالي هم من مدينة أخرى من حلب .. ونحن في دمشق .. ندبر أمورنا وحياتنا منذ سنوات بأنفسنا.. سؤالي : لدي منحة دراسية في تركيا .. لأكمل دراستي للغة التركية لمدة شهرين هناك .. وهي مخصصة لطلاب الشام فقط .. كيف أقعد عن فرصة مثل هذه لأني لا أجد محرما يسافر معي أو حتى يرعاني انا وباقي نساء العائلة هنا.. وجزاكم الله الخير . :

السؤال

الحمد لله و الصلاة والسلام على سيدنا رسول الله و على آله وصحبه و من والاه ، وبعد : فإن الأصل المقرر في شريعة الإسلام ألاّ تسافر المرأة وحدها، بل يجب أن تكون في صحبة زوجها، أوذي محرم لها. ومستند هذا الحكم ما رواه البخاري وغيره عن ابن عباس رضي الله عنه قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: " لا تسافر المرأة إلا مع ذي محرم، ولا يدخل عليها رجل إلا ومعها محرم ". وعن أبي هريرة مرفوعًا: " لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم وليلة ليس معها محرم " (رواه مالك والشيخان وأبو داود والترمذي وابن ماجة عن أبي هريرة). فللفقهاء في حكم سفر المرأة من غير محرم أقوال ، فمذهب الحنفية والحنابلة على ضرورة وجود المحرم؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: "لا تسافر امرأة فوق ثلاث إلا مع زوج أو محرم". وذهب الشافعية والمالكية إلى عدم اشتراط المحرم والاكتفاء بالنسوة الثقات، مع أمن الطريق . والله أعلم. :

الفتوى

 

حسب رقم الفتوى
حسب السؤال
حسب الجواب


 
النتائج  |  تصويتات اخرى

 101

: - عدد زوار اليوم

1898732

: - عدد الزوار الكلي
[ 38 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan