::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> أخبار ونشاطات

 

 

أيسيسكو: المنظور الإسلامي "للسلام" هو الواقعي والإنساني والعادل

بقلم : إدارة التحرير  

رسالتي - وكالات

الرباط / المنظور الإسلامي للسلام العالمي هو الواقعي والإنساني والعادل، هذا ما أكده المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "أيسيسكو" الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، في رسالة وجهها إلى المؤتمر الأكاديمي المنعقد حول موضوع "السلام وحل النزاعات في الفكر الإسلامي" الذي افتتح أعماله في العاصمة الأفغانية كابول.
وقال التويجري، من مقر المنظمة في العاصمة المغربية الرباط، إن السلام بحسبانه مبدأ وقيمة وخلقاً يستمد أصوله من القرآن الكريم ومن أحاديث الرسول الكريم.
وأضاف قائلاً: إن سيرة الرسول الكريم العطرة، كانت نموذجاً راقياً لحب السلام والجنوح إلى السلام والسعي في الأرض من أجل السلام.
وأكد أن السلام مبدأ أصيل من المبادئ التي جاء بها الإسلام، موضحاً أن من الحلول التي أتى بها الإسلام لفض النزاعات والاشتباكات ومعالجة المشاكل والأزمات التي تنشأ بين البشر، إيثار السلام على الحرب، باعتبار أن السلام هو الأصل في الحياة الإنسانية.
وذكر أنه بتوجيهات القرآن الكريم وبتجليات السيرة النبوية اهتدى المسلمون إلى السلام فكانوا دعاة سلام وحماة للسلام، موضحاً أن حضارتهم الباذخة، هي حضارة سلام باعتراف المؤرخين والمنصفين من الغرب والشرق على السواء.
وشدد على أن الرؤية الإسلامية المستنيرة إلى السلام قد تبلورت في الفكر الإسلامي بجميع اتجاهاته، كما تجلت في الفقه الإسلامي في مختلف مذاهبه على نحو لا يوجد له نظير في المذاهب الدينية والمدارس الفكرية والمناهج الفلسفية الغربية على وجه العموم.
هذا ومن جانب آخر، دعت منظمة "إيسيسكو"، إلى عقد المؤتمر الإسلامي الثالث لوزراء البيئة في الرباط، خلال الفترة من 29 إلى 31 أكتوبر الجاري،  وذلك بالتعاون مع الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة في المملكة العربية السعودية.
ويناقش المؤتمر الإسلامي الثالث لوزراء البيئة، ثلاثة تقارير أعدتها "الإيسيسكو" حول جهودها في مجال حماية البيئة والصحة والتربية السكانية، ومقترحاتها في مجال تدبير الموارد المائية، وجهودها في مجال الطاقات المتجددة.
كما يناقش المؤتمر، وثيقة أعدتها "الإيسيسكو" حول "الإطار العام للتنمية المستدامة في العالم الإسلامي"، ومشروع "برنامج حول تطوير الطاقة المتجددة في البلدان الإسلامية وآليات تنفيذه"، ومشروع "إنشاء المركز الإسلامي للمعلومات البيئية"، ومشروع "إنشاء الشبكة الإسلامية للجمعيات العاملة في مجال البيئة والتنمية المستدامة".
وتعقد على هامش المؤتمر الإسلامي الثالث لوزراء البيئة، مائدة مستديرة حول موضوع، "التغير المناخي، وآثاره على الدول الإسلامية"، يشارك فيها خبراء وأكاديميون متخصصون في قضايا البيئة.
وتعالج هذه المائدة المستديرة ثلاثة محاور، تشمل التكيـف مع آثار التغير المناخي في الدول الإسلامية، وتقنيات التخفيف والاستجابة للتغير المناخي، والآثار الاقتصادية والاجتماعية للتغير المناخي وآثار إجراءات الاستجابة على البلدان الإسلامية.

 

 

 التعليقات: 0

 مرات القراءة: 3085

 تاريخ النشر: 18/10/2008

ملاحظة:
الآراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو القائمين عليه، ولذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة فيها في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
1- يحتوي على كلمات غير مهذبة، ولو كانت كلمة واحدة.
2- لايناقش فكرة المقال تحديداً.

 

 744

: - عدد زوار اليوم

7543347

: - عدد الزوار الكلي
[ 25 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan