::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> أخبار ونشاطات

 

 

كاتب أمريكي: المسيحية اختراع والإنجيل محرف والإسلام انتصر

بقلم : هيئة التحرير  

 

هاجم الكاتب الأمريكى روبرت رايت في كتابه «تطور الإله» المسيحية والمسيح، وخصص جزءاً كبيراً من الكتاب بعنوان «اختراع المسيحية» أكد فيه أن الذين نقلوا الأناجيل الأربعة بعد قرون من وفاة المسيح قد سجلوا فقط ما يتفق مع عاطفتهم وميولهم الشخصية، مما يجعل المسيحية في حد ذاتها «اختراعاً» وليست ديانة كما يشاع عنها.

وأشار «رايت» إلى أن علماء اللاهوت يتجادلون أحياناً من أجل إصلاح بعض قواعد الإنجيل التي يصفها بـ«المريضة» إلا أن مناقشاتهم تتوقف عند الحد الذي يصطدم فيه ذلك بمصالحهم وأهوائهم، فالأمر لا يتوقف على حاجة تلك القواعد للإصلاح بقدر ما يتوقف على قرارهم النهائي هل يتفق مع مصالحهم أم لا؟

وشكك «رايت» في واقعة صلب المسيح وقال «لا يوجد مرجع واحد يثبت أن المسيح قد صلب بعد مرور عقدين من الزمن على وفاته، ولكننا نصدق بوداعة أن المسيح قد صلب لأن الأمر يتعلق برغبة اللاهوتيين في إثبات ذلك».

ويضيف «اللاهوتيون يرغبون في التأكيد على واقعة الصلب حتى يحافظوا على أتباعهم فما الذي يؤلم المسيحيين أكثر من القول بأن المسيح مات على الصليب؟ فواقعة الصلب تجسد واحدة من المواضيع الرئيسية في العقيدة المسيحية، وحب الرب للبشرية وتضحيته من أجلها، وتكذيب واقعة الصلب قد يؤدى إلى ترك العديد منهم للمسيحية والاتجاه إلى أي دين آخر، فكلمة «يسوع» عند المسيحيين تعنى المخلص الذي تحمل العذاب والويلات من أجل خلاص البشرية وسعادتها، وخلاص العالم هو عرض قدم من رب عطوف ومعطاء أرسل ابنه «يسوع» من أجل الخلاص لذلك فمن الصعب تخيل فكرة أن «يسوع» جاء ليخلص البشرية دون الإيمان بحقيقة صلبه».

ودلل «رايت» على رأيه قائلاً «هناك مشكلة أساسية في العقيدة المسيحية هي الفرق بين مسيح الإنجيل ومسيح التاريخ ، فمسيح الإنجيل صلب وتعذب ولكن مسيح التاريخ لم يصلب» ، وعلى الرغم مما جاء في الكتاب من هدم في العقيدة المسيحية وتأكيداً على تحريف الإنجيل، فإن الفصل الأخير من الكتاب حمل عنوان «انتصار الإسلام» حيث أكد الكاتب أن الإسلام جاء منتصراً وقضى على المسيحية تماماً التي كانت منتشرة في العراق والشام ومصر وحل محلها، وانتشر سريعاً حتى صار أوسع الديانات انتشاراً في منطقة الشرق الأوسط.

المصدر: المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير

 

 التعليقات: 0

 مرات القراءة: 2978

 تاريخ النشر: 25/04/2010

ملاحظة:
الآراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو القائمين عليه، ولذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة فيها في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
1- يحتوي على كلمات غير مهذبة، ولو كانت كلمة واحدة.
2- لايناقش فكرة المقال تحديداً.

 

 745

: - عدد زوار اليوم

7543349

: - عدد الزوار الكلي
[ 25 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan