::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> قطوف لغوية

 

 

فنٌّ قتيل... اعذروه ولا تعذلوه

بقلم : جعفر الوردي  


 
 

رأيتُ الفنَّ  يهوي  لِلحضيضِ          إذِ الفنَّانُ ذُو فكـرٍ مريـضِ

فقـولٌ يملـؤ الآذانَ سُقمًـا          وَضيعٌ تحت أقدامِ  الدَّحيـضِ

نأتْ عنهُ الأسافلُ  لارتقاهـا         وبَادرَ نحـوهُ قـومُ البُيـوضِ

ولحنٌ مثلُ دقِّ النعلِ  يَفـرِي          مِن الإزعَاجِ أكبادَ العَـروضِ

تَرى هوسًا إذا قَالـوا غِنـاءً         كمثلِ السَّبعِ في سَاحِ العُرُوضِ

ألا قُولوا عَظيمَ  الأجرِ  يغشى        فُنونَ القومِ إذْ لُفَّـتْ بِبِيـضِ

 التعليقات: 0

 مرات القراءة: 3314

 تاريخ النشر: 26/04/2010

ملاحظة:
الآراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو القائمين عليه، ولذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة فيها في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
1- يحتوي على كلمات غير مهذبة، ولو كانت كلمة واحدة.
2- لايناقش فكرة المقال تحديداً.

 

 705

: - عدد زوار اليوم

7543267

: - عدد الزوار الكلي
[ 26 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan