::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> أخبار ونشاطات

 

 

انعقاد أعمال الدورة الـ19 لمجمع الفقه الإسلامى

بقلم : إدارة التحرير  

 

    

    تعقد بعد أيام قريبة أعمال الدورة التاسعة عشر لمجمع الفقه الإسلامي في مقر الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة.بحضور مايزيد عن سبعين شخصية علمية مرموقة وعدد من علماء الأمة الإسلامية وفقهائها من معظم البلدان الإسلامية وذلك لبحث ستة موضوعات مهمة فى قضايا معاصرة ونوازل مستجدة تتناول جوانب مهمة من حياة المسلم الإقتصادية والسياسية والطبية والأحوال الشخصية.

 

 وستتم مناقشة 33 بحثا وتقليب وجهات النظر الفقهية والعلمية فيها لاتخاذ القرارات الشرعية المناسبة بشأنها وذلك على مدار ستة أيام فى جلسات صباحية ومسائية.

 

ومن الموضوعات التى سيتم طرحها ومناقشتها فى هذه الدورة هى استعمال الآيات القرآنية وما فيها من ذكر للزينة وفى وسائل الإتصال الحديثة ،ومواقيت الصلاة فى أوروبا ومدى مشروعية قيام المراكز الإسلامية بتطليق زوجات المسلمين اللائي حصلن على الطلاق من محكمة غير إسلامية ، بالإضافة إلى موضوعات عن بعض الصور الحديثة البديلة للوديعة لاجل ، ومشاركة المسلم فى الانتخابات مع غير المسلمين واختيار جنس الجنين.

 

يذكر أن المجمع في ختام دورته 18 أصدر عدد من القرارات والتوصيات جاء فيها : أن مجمع الفقه الإسلامي الدولي المنبثق عن منظمة المؤتمر الإسلامي قرر بعد اطلاعه على البحوث الواردة إلى المجمع بخصوص موضوع معالم العودة إلى المنهج الحضاري في الإسلام ، وبعد استماعه إلى المناقشات التي دارت حوله :

 

أولاً : إن اتباع منهج حضاري إسلامي يتيح الفرصة للمسلمين لاستعادة دورهم وتقديم رسالتهم الإنسانية للإسهام في إنقاذ العالم من ظلمات المادية الطاغية .

 

ثانياً : إن السبيل لعلاج التخلف الذي تعاني منه الأمة يتم بالعودة الصادقة للدين القيم ، لأن الأوضاع المأساوية التي يعيش فيها المسلمون هي بسبب التخلي عن تعاليم الإسلام وتقليد المناهج الوضعية .

 

ثالثاً : إن المنهج الحضاري الإسلامي القائم على خطة محكمة ، يًحرر المجتمعات والبلدان الإسلامية من الهيمنة والتبعية والتخلف .

 

رابعاً : إن حُسن فهم الإسلام ، وَجدِّية الالتزام بأحكامه وتطبيقه في تكامل وتوازن من اللوازم الضرورية لنجاح مشروع النهضة الإسلامية .

 

خامساً : ترسيخ مبدأ الشورى نظرياً وعملياً امتثالاً لقوله تعالى : ?وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ ? ] آل عمران : 159 [ ، وقوله تعالى : ? وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ ? ] الشورى : 38 [ انطلاقاً من أن الشورى أساس متين من أسس تكوين دولة الإسلام .

 

سادساً: مشروعية الفصل بين السلطات ( توزيعها ) : التنفيذية والتشريعية والقضائية ، حسبما استقر بعد عهد التشريع ، وذلك استمداداً من الممارسة العملية لصاحب الرسالة. ، في تنوع تصرفاته بين الرسالة والإمامة والقضاء .

 

سابعاً : إقرار حق المواطنة بما يشمل غير المسلمين ، وفقاً للضوابط الشرعية في مقابلة الحقوق بالواجبات .

 

ثامناً : إشراك المرأة في الأنشـطة العامة بما لا يخل بالأحكام الشـرعية الخاصة بها ? وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ? ] التوبة : 71 [ .

 

تاسعاً : وجوب المبادرة إلى التخلص من السلبيات التي يعيشها المسلمون للتغلب على التحديات التي يواجهونها ، مثل : (‌أ) التعصب المذهبي الذي يشـــكل عقبة أمام تيار التجديد المنضبط .

 

(‌ب) التطرف الفكري والسلوكي الذي يثير المشكلات في المجتمع وتتمخض عنه الحركات المتطرفة.

 

(‌ج) الإلحاد أو اللادينيــة التي تقوم على رفض ارتباط الدين بالحياة .

 

(‌د) أحادية المعرفة : ( الجزئية ) التي تحجب صاحبها عن الأبعاد الحقيقية للقضايا .

 

(‌ه) عدم إدراك قيمة الوقت وأثره في فشل المسلمين وتخلفهم .

 

وأوصى المجمع في نهاية دورته بما يلي :

 

(‌أ) تقوية الإيمان والعمل الصالح باعتبارهما الخطوة الأولى في الجهود التربوية الهادفة إلى إيجاد الشخصية المسلمة لاستعادة دور الحضارة الإسلامية وإسهامها في الحضارة الإنسانية .

 

(‌ب) التأكيد على أن المنهج الحضاري الإسلامي يقوم على ترسيخ القيم الأخلاقية الإسلامية في المجتمع .

 

(‌ج) الإشادة بتوجه ماليزيا – لتبني مشروعها منهج الإسلام الحضاري – ودعوتها إلى عقد مؤتمر علمي دولي لبيان حقائق الإسلام الحضارية ومضامين رسالته الخالدة ، لتكون نتائج هذا المؤتمر العلمي تحت نظر المفكرين والقيادين في البلاد الإسلامية .

 المصدر : جريدة عكاظ

 

 التعليقات: 0

 مرات القراءة: 2798

 تاريخ النشر: 30/10/2007

ملاحظة:
الآراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو القائمين عليه، ولذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة فيها في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
1- يحتوي على كلمات غير مهذبة، ولو كانت كلمة واحدة.
2- لايناقش فكرة المقال تحديداً.

 

 774

: - عدد زوار اليوم

7543407

: - عدد الزوار الكلي
[ 22 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan