::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> قطوف لغوية

 

 

رسائل حب ... (9)

بقلم : رزان د لعو  

معاتبة

يعاتبني الناس... في كلامي..يعاتبني الناس في شوقي وهيامي ..

يعاتبني الناس ... حين يضيق صدري وتتجمد الدموع في عيني فلا تجدلها سبيلاً إلى خدي ..

يعاتبني الناس.. إذ رأوا دفقات قلبي تسيل في رسائل تكتبها يدي المرتعشة

يعاتبني الناس.. وما دروا أن حبك ملهمي في حياتي وبعد مماتي ..

 يعاتبني الناس..إذ لم أتخذ عشيقاً أهواه واستبدلت بحبك السامي كل معاني الحب ..

يعاتبني الناس.. أني لم أكتب رسائلي لبشرفي زماني ..وهل في الزمان مثلك؟ أوّاه ..!!

أوّاه .. أوّاه

يعاتبوني .. أني أقول :أحبك .. كل الحب يارسول الله

ولماذا لاأحبك ؟؟ لماذا لاأقول أحبك ؟؟!

لماذالايكون كل حبي لأجلك ؟! لماذا لايكون كياني كله ينطق باسمك؟!

ألست منقذي في هذه الدنيا المظلمة..؟

ألست من حول ظلامها نوراًأتمه الله بك ..؟

ألست من أوصيت الناس كلهم بي فما يكرمني إلا كريم وما يهني إلا لئيم ؟

ألست من حررني من عبوديتي..من بيعي وشرائي كالأمتعة الصماء؟

ألست من؟؟

ألست من أعطاني وأكرمني ..ألست من فتح لي الله به باباً إلى الجنة؟

الجنة..ألست من ينتظرني عند الحوض حتى آتيك فتسقيني بيمينك شربةلاأظمأ بعدها أبداً..؟

ألست من لايهنأ لك بال في الجنة التي حباك الله بأعلاها وأجملها ..فلا يهنأ لك بال فيها حتى أدخلها سالمة مطّهرة..؟

ألست من سيرفعني إلى مرتبة لاأرقاها بعملي لأني مقصرة .. لكن ترفعني إليك بحبي لك ..؟

ألست ...؟؟؟

ألست ...؟؟؟

ومع ذلك .. يعاتبني أني أكتب فيك كلمات حب .. تنبض بالشوق والهيام ..

الشوق لك..الشوق لكلماتك التي أضاعها من يعاتبني بحبك..

الشوق للمنزلة التي أعطيتها لي وسلبوها هم مني ..

الشوق للرحمة التي حبوتني بها وقسواهم علي ..

الشوق للقائك.. تأخذ بيدي..تدخلني الجنة .. فأرى ربي العظيم الذي اصطفاك لي فجعلك نبيي الكريم..

صلى الله عليك وسلم

رزان دلعو

 التعليقات: 0

 مرات القراءة: 2457

 تاريخ النشر: 20/01/2008

ملاحظة:
الآراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو القائمين عليه، ولذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة فيها في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
1- يحتوي على كلمات غير مهذبة، ولو كانت كلمة واحدة.
2- لايناقش فكرة المقال تحديداً.

 

 738

: - عدد زوار اليوم

7543335

: - عدد الزوار الكلي
[ 20 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan